top of page
  • صورة الكاتببثينة اليوسف

نزهات عائلية رخيصة-فرع لندن ٢


أهلاً أصدقائي الامهات و الاباء القادمين الى لندن في اجازة او مقيمين هنا للدراسة او العمل!

عدت لكم مرة اخرى بنزهة عائلية جميلة ممتعة و لا ترهق جيبك المسكين!

المغزى من هذه النزهات هو ان يرتاح بالكم و تنعمون بجلسة ممتعة و اطفالك مستمتعين يلعبون حولك، و طبعاً كل هذا بسعر زهيد بدلاً من تلك الطلعات الى فعاليات و مراكز ألعاب تدفع فيها مئات الريالات لسويعات قليلة من اللعب!

 

ذات نهاية اسبوع، بعدما انتهينا من الإفطار، اعددت وجبات الغداء استعداداً للخروج في نزهة مع الأطفال، كانت شطائر الدجاج بالأفوكادو الفاخرة!

بعدما جهزت شنطة الخروج المحملة بالشطائر و الفاكهة و قارورة ماء، خرجنا بالقطار متجهين الى متحف Young V &A للأطفال في شرق لندن.


 

المتحف يتبع سلسلة متاحف فكتوريا و ألبرت المنتشرة في لندن، و تهتم بالمجال الإبداعي و التصاميم، و هذا المتحف بالذات مخصص كاملاً للأطفال!


المتحف رحب و جميل، يوجد به مقهى في المنتصف الساحة و محيط به (خلف الاسوار البيضاء في الصورة) مناطق المتحف و الالعاب، يمكنك الجلوس في المقهى و رؤية اطفالك يلعبون من خلف الاسوار البيضاء.


الألعاب و المعروضات كانت متنوعة، فيها لعب بالرمل و تركيبات عملاقة و معروضات من تاريخ الألعاب و الدمى. يوجد ايضاً قسم للمسرح و فيه ملابس تنكرية يمكن للأطفال ان يرتدوها و يقدموا عروضاً مسرحية، و يوجد أيضاً مكتبة في الدور السفلي و دورات مياة نظيفة و مجهزة للأطفال و العوائل!


هل استمتعنا؟

كان اختيار هذا المتحف موفق جداً، استمتعنا جميعاً و قضينا معظم اليوم هناك!

الأطفال لم يرغبوا في الخروج، كانوا سعيدين و تعرفوا على اطفال و لعبوا معهم!


 

كم كلفتنا تلك النزهة؟

مبلغ زهيد جداً، مجرد سعر المواصلات العامة و ما اشتريناه من المقهى: قهوة و بعض المخبوزات الشهية.

و لكن المتعة كانت اضعاف ذلك!

فقد لعب الأطفال كثيراً و حتى المدخل المتحف كان له نصيباً من اللعب!


 

هذا كل ما في جعبتي لهذا اليوم!

ماذا عنكم يا رفاق، هل تنزهتم مؤخراً في مكان اعجبكم؟ شاركونا اياه 😍💕


و اذا كانت ايامكم مشغولة و لم تجدوا الفرصة للخروج، لا بأس في ذلك، حاولوا ان ترفهوا عن انفسكم في اسرع وقت، و لا تنسوا ان تتركوا لي تعليقاً يحفزني ان استمر في التدوين و الكتابة اليومية!








٣٢ مشاهدة٠ تعليق

Comentários


أحدث المقالات

للاشترك في النشرة البريدية

للإشترك في النشرة البريدية

bottom of page