• بثينة اليوسف

كيف اخترت اسماء أطفالك؟

تاريخ التحديث: ١٦ سبتمبر ٢٠٢١


هذه التدوينة الثانية ضمن سلسلة تدوينات عن الأمومة بالتعاون مع مدونة لأنكِ أم، أضغطوا هنا لقراءة تدوينة شريفة عن الإهتمام بالذات بعد الأمومة.


 

قالت لي زميلة في الجامعة " من اللي سماك بثينة؟ أول مرة اسمع بهذا الإسم في حياتي!"

صحيح ان اسمي غير منتشر، لكن كنت مستبعدة تماماً فكرة انه من الممكن ان يوجد شخص عربي على هذه البسيطة لم يسمع به!


أشتغلت لفترة كأخصائية أطفال، و كنت أسمع إسمي بأشكال مختلفة، من ضمن الأسماء التي يطلقها علي الأطفال: نبيثة، بثيثة، ثبينة، باسينة، و لا ننسى نبينة الذي أطلقته إبنتي علي عندما كانت في الثانية من عمرها.

إيقنت تماماً أن اسمي صعب النطق على كل من هو غير بالغ و لا ناطق باللغة العربية، لذا آثرت أن أخترع أسماً لي يستخدمه الأطفال و هو "بيبي" و أسم آخر لمن لا يتكلم العربية "بيث".

إخترت إسم بيث، و هو كما ترون اسم مدونتي حالياً، بعدما اشتغلت لفترة في مستشفى حكومي يعج بطاقم طبي لا يتحدث العربية، كنت أجد صعوبة في تذكيرهم بإسمي، و جلست ذات يوم في جلسة عصف ذهني محاولة اختراع إسم جديد حتى نتواصل بشكل أفضل، وجدت أن اسم بثينة قريب جدا من اسم Bethany في اللغة الإنجليزية و اختصاره Beth، اعتمدت هذا الإسم لدى كل من يسألني عن اسمي و ارفق معه تفسير بسيط لماذا اخترت هذا الإسم، مع الوقت اصبحت اقول بيث بدون أي تفسير، حتى جائني ممرض و سألني هل اسمك الحقيقي هو إليزابيث؟ ضحكت و شرحت القصة للمرة المليون، و عاهدت نفسي أن افسره للجميع بكل صدر رحب. أحب اسمي و أعتقد انه مميز جداً بالرغم من صعوبته، لكنه يفتح مجالاً للحديث مع الآخرين في أغلب الأحيان.


بسبب معاناتي مع اسمي، قررت ان اختار اسماء أطفالي بعناية حتى لا يعانون مع اسمائهم مثلي، بعد حملي بطفلتي الأولى فكرت ملياً كيف أختار إسمها، وضعت قائمة بالأسماء الممنوعة تماماً ثم قائمة بالشروط التي اريد أن اطبقها عند تسمية أطفالي جميعهم.


قبل أن اتطرق لشروطي المبجلة، أود التنويه أن جميع الأسماء جميلة و صاحب الإسم هو من يجمله و ليس العكس، و هذه قائمة طبقتها على أطفالي فقط و لا يقصد بها استنقاص أي إسم مذكور في الأمثلة، و كلكم حلوين مهما كانت اسمائكم :)


شروط اختيار اسم مولودي

  • أن يكون اسماً عربياً متعارف عليه و يمكن أن نجده في معاجم اللغة، لا أفضل الأسماء العجيبة التي يقال ان لها معاني عربية و هي فعلياً ليس لها حتى جذر في اللغة!

  • أن لا يكون للإسم لقب غريب باللغة العربية أو الإنجليزية حتى لا يكون موضع تندر، مثلا اسم عبير جميل جداً باللغة العربية لكن بالإنجليزية يصبح معناه بيرة a beer، و أسيل اسم رقيق و لكن بالانجليزية يصبح معناه فقمة a seal، اسم تركي باللغة الإنجليزية يصبح ديك رومي turkey.

  • أن يكون اسم قصير و خفيف، و هذا الشرط جاء من رحم المعاناة مع طول اسمي في الكتابة، هل لك ان تتخيل كم مربع استخدم عند تعبئة اسمي في الأوراق الرسمية؟ خصوصاً تلك المستفزة التي يوزعونها في المطارات! لا أتخيل شعور شخص اسمه عبدالرحمن عند كتابة اسمه في تلك المربعات!


  • ألا يكون الأسم ذو معنى قوي أو صفة جلية من الممكن أن يصبح الطفل عكسه او مثله! مثلا إسم كريم، حليم، رؤوف، متعب.

  • لا أحبذ كثيراً ان أسمي على أشخاص، و لكن اسقطت هذا الشرط في تسمية طفلي الثاني الذي سمي على جده بناءاً على رغبة والده.

  • قبل اختيار الإسم، اقلبه في رأسي و اكتبه على ورقة و احاول ان افكر في كل الأسماء المستعارة التي يمكن ان تستخلص من هذا الإسم و الكلمات التي تأتي على وزن هذا الإسم، حتى لا يكون هناك مجال للتنمر لاحقاً في حياته.


أن تقرر قرار عن شخص أخر لا يملك من امره شيء، و يستمر قرارك مؤثر فيه لسنوات مثل الإسم، هو قرار ليس بسهل، و لكن "الأمر هين" زي ما يقولون، الاسم ليس قرآن منزل، يستطيع هذا الشخص الذي سميته ان يغير اسمه متى ما اراد! و بالنسبة لي لا امانع ذلك اذا جاء من طفلي.



ماذا اسميتم أطفالكم انتم؟ و ماهي شروطكم في إختيار هذه الأسماء؟






١٢١ مشاهدة

أحدث المقالات